0 تصويتات
2 مشاهدات

1 إجابة واحدة

0 تصويتات
بواسطة (515ألف نقاط)
 
أفضل إجابة

ما هي استراتجيات دخول السوق الدولي ؟

دخول السوق الدولي والانتشار فيه يكون ضمن مجموعة من الأشكال، ومن هذه الأشكال:

  1. عقود التصدير: وهو قيام الشركة المنتجة على إبرام اتفاقية لمدة محددة تلتزم بموجبها مع الشركات، أو الدول المستوردة بتوريد كميات محددة من منتجاتها، بناءً على قواعد محددة من حيث الكمية والنوع التكلفة والسعر والتأمين وغيرها، وأن تقوم الشركة في الدولة الأم بتوسيع قاعدة النشاط التصديري من خلال توريد المنتجات بشكل مُنظّم لشركة أو أكثر، ضمن قواعد يتفق عليها الطرفين وقيام الشركة المصدرة بزيادة حصتها السوقية لتغطية احتياجات السوق المستهدفة.

    وتنقسم إلى:
    • التصدير الفعّال.
    • التصدير المحدود أو العرضي.
       
  2. الاتفاقات التعاقدية: هو النوع الأكثر انتشارًا في العلاقات بين منظّمات الأعمال الدولية؛ حيث تقوم إحدى الشركات بعقد إتفاقيات عند الاتفاق مع شركة أخرى، تلتزم بموجبها الشركة الدولية بتقديم تكنولوجيا وخبرات للطرف الآخر.

    وتنقسم إلى:

     
    • عقود الإدارة.
       
    • عقود الترخيص.
       
    • عقود تسليم المفتاح.
       
    • عقود تصنيع المفتاح.
       
    • عقود الامتياز.
       
  3. قيام المشروعات المشتركة: هذا النوع من المشروعات يعبر عن المشاركة في الملكية بين شركة، أو أكثر من شركات الأعمال الدولية والطرف الثاني محلية؛ لغاية تحقيق مصالح مشتركة للأطراف المتشاركة.
     
  4. التحالفات الاستراتيجية: تنشأ التحالفات الاستراتيجية خاصة بين الشركات العملاقة التي ترجع ملكيتها للعديد من البلاد، التي تسود بينها علاقات منافسة عبر صيغة من العلاقات التعاقدية؛ لتحقق الأهداف والمصالح بين الشركات المتحالفة مع بعضها البعض.
     
  5. الشركات متعددة الجنسيات: بدأت بالانتشار مع بداية القرن الماضي ونمت بطريقة واضحة في نهاية الحرب العالمية الثانية، في دول أوروبا الغربية واليابان وكوريت سنغافورة والولايات المتحدة الأمريكية وماليزيا.
     
  6. الاستثمار الخارجي المباشر: في هذا النوع قيام الشركة الدولية الأجنبية باستثمار قسم من رأس المال في دولة أخرى، في مشروع إنتاجي أو خدمية مملوكة لها بشكل كامل، وهي التي تتحمل مسؤولية العمليات الإنتاجية والتسويقية والإدارية.
     
  7. الاندماجات: في ظل البيئة التنافسية الدولية التي بدأت تظهر، خصوصًا عند ظهور منظّمة التجارة العالمية وتحرير التجارة، أصبحت الشركات العالمية العظمى مهتمة بموضوع تقليل حدّة التنافس من جهة وزيادة قدراتها.

اسئلة متعلقة

...